منتدى الطبري للدراسات الإسلامية
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مرحبا بكم في منتدى الطبري للدراسات الإسلامية


منتدى الطبري للدراسات الإسلامية ** كلية الآداب ** جامعة طنطا ** شعبة الدراسات الإسلامية ** المشرف العام أ.د/ محمد عطا أحمد يوسف
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 الجبناء يخافون من الحذاء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الخنساء

avatar

انثى عدد الرسائل : 25
العمر : 28
الأوسمة :
شكر : 0
تاريخ التسجيل : 15/05/2008

مُساهمةموضوع: الجبناء يخافون من الحذاء   الخميس ديسمبر 18, 2008 11:18 am

أثار حذاء الزيدى الشجاع الذى ألقاه فى وجه طاغية العصر بوش ذعرا فى قلوب ورؤوس الطغاة من الحكام حتى صارت شعوبنا المطحونة تقول دعواتها " عقبال اللى فى بالى "
حذاء الزيدي يثير موجة نوادر بالشارع الفلسطيني
رام الله - فضائية الأقصى –
أثار حذاء الصحفي العراقي منتظر الزيدي الذي ألقاه في وجه الرئيس الأمريكي جورج بوش خلال مؤتمر صحافي وداعي عقده برفقة رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي، موجة سخرية وتندر واسعة في الشارع الفلسطيني، عبر عنه عن طريق عشرات النكات التي تناقلها الفلسطينيون عبر الأجهزة الخلوية وفي أحاديثهم المعلقة على الحدث.
ومنذ ساعات مساء الأحد، وبمجرد بث القنوات التلفزيونية للمؤتمر الصحافي الذي شهد "وداعا خاصا ومميزا" للرئيس الأمريكي جورج بوش قبل انتهاء ولايته، تلقى خلاله "هدية صاروخية" من نوع "حذاء 1" بدأ الفلسطينيون بتناقل جملة مستحدثة من النوادر المستقاة من "العملية البطولية".
وفي رسالة كانت الأولى في مضمونها واتخذت روايات متعددة فيما قالت أحد الرسائل المعنونة بـ" خبر عاجل": بعد قيام صحفي عراقي بضرب بوش بحذاء خلال مؤتمر صحفي ..الأجهزة الأمنية في الضفة تقرر إدخال الصحفيين حفاة إلى المؤتمرات الخاصة بالرئيس في المقاطعة".
وكان "مقر المقاطعة" محل اهتمام بالغ في روايات النوادر المتنقلة، حيث أضافت إحداها:" السلطة الفلسطينية تقر قانون يمنع لبس الأحذية خلال المؤتمرات الصحفية في المقاطعة"، وحذرت نادرة أخرى من:" ارتفاع مبيعات الأحذية في أسواق رام الله استعدادا لقدوم الوزيرة رايس" ومتبوعة بـ "هههههههه".
ولم تستثنِ موجة النوادر التي تسلى بها الفلسطينيون ردا على "هدية الزيدي" مصانع الأحذية "الخليلية منها والإيطالية" على حد سواء، وقالت إحداها في هذا السياق: اتحاد مصنعي الأحذية الايطالي يرسل كتاب احتجاج للحكومة العراقية ويرفع دعوى على منتصر الزيدي نتيجة أهانته الفادحة للحذاء" .. و " في بيان رسمي// نقابة أحذية الخليل تهنئ نظيرتها في العراق بنجاح العملية..".
ورغم الإهانة الشديدة التي حملتها هدية الزيدي للرئيس الأمريكي، إلا أن الشارع الفلسطيني بدا ناقما من خلال نوادره على الأنظمة العربية التي ساندت السياسة الأمريكية منذ احتلال العراق في آذار 2003.
ونقلت إحدى الرسائل بيانا صحفيا، قالت إنه صادر عن "وزراء الداخلية العرب، وحمل "قرارت هامة" نصها:" يمنع أي صحفي عربي من لبس الحذاء أثناء قيامه بواجبه الرسمي، كما يمنع أي صحفي أو مراسل من إدخال أية أداة صلبه مثل الكاميرا أو المايك أو حتى القلم أثناء تغطيته للمؤتمرات الرسمية"، وشدد بيان وزراء الداخلية العرب "المنقول" على أن لا تقل المسافة بين المراسل والزعيم عن كيلو متر واحد، وأوصى بوضع حواجز وسواتر ترابية بين المراسل والزعيم...".
ورغم حالة "الانبساط" الواسعة التي عبرت عنها هذه النوادر التي انتشرت بالمئات في صفوف "الجوالات الفلسطينية"، إلا أن "منتظر الزيدي" نظر إليه أيضا كبطل قومي عربي قل نظيره وحملت الكثير من الرسائل والمقالات عبارات إشادة وتمجيد " بمنتظر" أو منتصر " رغم خطأ البعض في ذكر اسمه.
وكانت صورة الزيدي محل تناقل واسع عبر الأجهزة الخلوية والمواقع الإليكترونية الفلسطينية أيضا، واتخذت حيزا واسعا في المدونات الشخصية وألبومات "الفيس بوك" موقع تناقل الصور الشهير على الإنترنت.
وهذا رابط الصورة على موقع اليوتيوب
http://www.youtube.com/watch?v=AIBHRFU3wYU
وهذه هي الصور























تاريخ الخبر : 15/12/2008


[b]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ملكة الورد مارو البلتاجى

avatar

انثى عدد الرسائل : 23
العمر : 29
شكر : 0
تاريخ التسجيل : 24/11/2008

مُساهمةموضوع: رد: الجبناء يخافون من الحذاء   الأحد ديسمبر 21, 2008 2:44 pm

اشكرك اختى العزيزة الخنساء على نقل هذا الخبر الهام الذى يعد اعظم من خبر هدم برجى التجارة بس الاهم من دا ان ربنا ورنا فيه يوم حلو اوى قبل ما يمشى وطلع بفضحية وبجد وبجد انا مبسوطه اوووووووووووووووووووى لاننا شوفنا منظرة وهو خايف من جزمة طايرة فى الهوا وخوفه منها كان شكله ايه والاهم من دا كله ان رئيس اكبر دولة فى العالم فى الوقت الحاضر انتهان قبل ما يطلع بالمنظر دا وعلى الهوا بجد انا بحترم منتظرالزيدى باللى عمله دا رغم انه اخل باساسيات مهنة الصحافة بس هو فى النهاية تصرف التصرف دا على اساس انه مواطن فقط وطنه
بس احلى حاجه ان الرئيس صدام حسين رحمة الله عليه اعدم فى شهر ذو الحجة وقد تم اهانة هذا الخنزير فى نفس الشهر حتى يبرد قلب صدام فى قبره
وكان رجم الشيطان الاكبر فى منى فى ايام التشريق من ذو الحجة فقد تم رجم الشطيان الاصغر فى ذو حجة ايام وسوف يكون يوم خالد عزيز عليا حتى نهاية العالم وليكى منى هذا اللينك الذى يفضح هذا الرجل الزنديق الفاجر السفيه وهى لعبة اطفال حتى نعود اولادنا على كره هؤلاء الناس

http://www.kroma.no/2008/bushgame/


لك منى اجمل تحية

مـــــــــلـــــــكـــــــة الــــــــورد مــــــــارو الــــــبــــــــلــــــتــــــــاجـــــــــي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الجبناء يخافون من الحذاء
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الطبري للدراسات الإسلامية :: منتدى المشرف العام ا.د/ محمد عطا أحمد يوسف-
انتقل الى: